أخبار عاجلة
الرئيسية / رياضة / هل تكون مواجهة “بوتسوانا” بداية لميلاد نجم جديد ؟

هل تكون مواجهة “بوتسوانا” بداية لميلاد نجم جديد ؟

شكل عبور المنتخب الموريتانى للجارة السينغال سنة 2013 ميلاد النجم الموريتانى مولاي أحمد خليل “بسام” بعدما تمكن من رسم معالم الفرحة على جمهور غصت به مدرجات الملعب الأولمبى، وتحول من لاعب احتياط إلى مهاجم أساسى فى كل مواجهة يخوضها المنتخب مهما كان وضع بقية المهاجمين.

كان مولاي أحمد خليل (بسام) يذرف دموعه قبل أسبوع من موقعة الملعب الأولمبى، بعدما رفض العجوز الفرنسى الزج به فى المواجهة الأولى مع السينغال فى دكار، ولكن تلك الدموع التى حركت مجمل المهتمين بصناعة القرار فى الإتحادية، أثمرت رفع الغطاء عن نجم صغير صاعد فى عالم الكرة، وسمحت له بالدخول فى المواجهة الثانية ليوقع بقدمه أغلى هدف فى مشوار المنتخب، ويعيد البسمة لجمهور كانت حسابات التأهل بالنسبة له حلم غير قابل للتحقق، بفعل تجارب الماضى، وقوة الخصم، والتأخر بهدف بعد المواجهة الصعبة بملاعب الجارة السينغال.

لقد كانت الشان 2013 بداية لميلاد نجم كروى، فهل تكون مواجهة “بوتسوانا” فرصة لميلاد نجم آخر؟

يرى أغلب المهتمين بالمنتخب والمتابعين لتطور التشكلة الحالية أن دخول المهاجم “حمي ولد الطنجى” ومنحه الثقة المستحقة أمام “بوتسوانا” قد يكون الموعد المنتظر منذ فترة، ليبصم الصغير بقديمه هذه المرة فى سجل الكبار، وفرصة للمنتخب من أجل خطف هدف مبكر يسمح له باللعب بأريحية كبيرة، والعمل من أجل اختصار الطريق، والإحتفال بالتأهل للكان 2019 من ملعب شيخا ولد بيديا لأول مرة فى تاريخ الكرة الموريتانية المثقل بالهزائم ..

 

يحتاج “حميه ولد الطنجى” فى مشواره نحو العالمية إلى ثقة استثنائية، وعبر عن جاهزية كبيرة خلال المراحل السابقة، وظهر فى تصفيات الشان الماضية بمظهر البطل الصاعد، ولديه سجل تهديفى مع ” أف سى نواذيبو” يشفع له فى خوض المعركة، مع ثقة بين اللاعبين، ولمسات سحرية قادرة على ارباك الخصم واسعاد الجمهور .. فهل تكون “بوتسوانا” هي المحطة التى أنتظرها اللاعب أكثر من مرة؟ أم للمدرب رأى آخر؟ .. يوم الثامن عشر من نوفمبر 2018 على الأبواب والكرة الموريتانية بحاجة إلى بصمة مدرب قادر على المجازفة والإنجاز …

شاهد أيضاً

المديرية العامة للضرائب تصدر بيان توضيحي حول ضرائب المدارس الخصوصية(بيان)

المديرية العامة للضرائب تصدر بيان توضيحي حول ضرائب المدارس الخصوصية(بيان) جمعة, 01/25/2019 – 13:11 تم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *